Ad
ملف الإغلاق على طاولة مجلس الوزراء
بتاريخ 2020-8-3- تاريخ التحديث الأخير 2020-8-3
newsGallery-15964040542011.jpeg

حواجز أمنية على مداخل المدن-تصوير وفا

رام الله-أخبار المال والأعمال-من المقرر أن يترأس رئيس الوزراء محمد اشتية، يوم غد الثلاثاء، اجتماعا للجنة الطوارئ العليا، واللجنة الأمنية، يليه اجتماع لمجلس الوزراء.

وستبحث الاجتماعات في الإجراءات والتدابير التي تعتزم الحكومة اتخاذها بعد انتهاء عطلة عيد الأضحى المبارك، لجهة المواءمة بين الحفاظ على الحالة الصحة للمواطنين والحرص على استمرار دوران العجلة الاقتصادية، عبر السماح بتشغيل المزيد من المرافق الاقتصادية الحيوية، وفق بروتوكولات وزارة الصحة، ومن ضمنها قطاع المطاعم الذي من المتوقع أن تبحث لجنة الطوارئ العليا في التوصية المقدمة من وزارة الصحة بشأن إعادة تشغيل هذا القطاع.

وتراجع أصحاب المطاعم وقاعات المناسبات والعاملين في هذا القطاع عن فتح أبوابهم لاستقبال الزبائن بصورة اعتيادية يوم الأحد، وليس فقط للبيع المباشر أو التوصيل، بانتظار قرار من الحكومة في هذا الشأن.

ورصد موقع "BNEWS" عدة تجاوزات لقرار الحكومة، يوم الأحد، في المحافظات المختلفة، حيث فتحت عدة مطاعم أبوابها لاستقبال الزبائن والجلوس على الطاولات بداخلها.

وقال أصحاب مطاعم في محافظة رام الله والبيرة لـ BNEWS أن عملهم سيتأثر بصورة كبيرة في حال تم السماح لهم بفتح المطاعم لاستقبال الزبائن، مع استمرار منع وصول فلسطينيي الـ48 وحظر التنقل بين المحافظات، داعين الحكومة لرفع مختلف القيود مع الالتزام بتطبيق إجراءات الوقاية.

Ad